خبراء يدعون لمعالجة الاختلالات الحاصلة في عملية التعليم...


03-06-2012

دعا مختصون من الهيئات الهندسية العربية المختلفة إلى ضرورة معالجة الإختلالات الحاصلة في عملية التعليم الهندسي في غالبية الجامعات العربية نتيجة تراجع الدور العلمي والمخرجات العلمية للتعليم الهندسي وتطوير محتوى المناهح وطرق التعليم الهندسي وذلك خلال الاجتماع الذي استضافته نقابة المهندسين الأردنيين للجنة التعليم الهندسي التابعة لاتحاد المهندسين العرب بحضور ممثلين لأحد عشر هيئة هندسية عربية.
نائب نقيب المهندسين المهندس ماجد الطباع أشار خلال كلمته في الاجتماع إلى أهمية الاجتماع الذي دعا إلى أن يخرج بتوصيات وقرارات لمعالجة التراجع الذي يشهده قطاع التعليم الهندسي ولدفع توصيات تواكب التطور العالمي الحاصل في هذا القطاع الحيوي للمجتمعات العربية المختلفة.
وأشار الطباع إلى استعداد نقابة المهندسين لتقديم كل الدعم اللازم من أجل إنجاح هذا المشروع سواءً بالكوادر الفنية المختصة أو في الجوانب الأخرى داعياً إلى تعزيز دور المهندس العربي في التنمية عن طريق ضمان الجودة وتحفيز الإبداع في التعليم الهندسي الجامعي مرحباً بالضيوف العرب من مختلف الهيئات الهندسية العربية.
وحضر الاجتماع ممثلو كل من الكويت التي ترأس اللجنة والعراق وليبيا ولبنان وفلسطين والسعودية والسودان والإمارات والبحرين ومصر إضافة إلى الأردن .
كما أوضح أمين عام اتحاد المهندسين العرب الدكتور عادل الحديثي خلال كلمته إلى أهمية بذل مزيد من الجهد لتحقيق أكبر قدر من الإنجازات على مستوى اللجنة الأمر الذي يساهم في خدمة التعليم الهندسي في الوطن العربي مؤكداً على ضرورة تطوير أنظمة ومهام اللجنة لتواكب التطور الحاصل في القطاع الهندسي مؤكداً دعم الاتحاد لأي مجهودات تبذل لتطوير التعليم الهندسي الأكاديمي مقدماً شكره لنقابة المهندسين الأردنيين على دعمها ومساهمتها الدائمة في تطوير التعاون العربي الهندسي.
رئيس لجنة التعليم الهندسي الدكتور الكويتي عادل مال الله قدم خلال حديثه الشكر لنقابة المهندسين وإدارة النقابة على المجهودات التي تبذل من اجل دعم اللجنة مبيناً ان الاجتماع يناقش عدداً من الملفات والقضايا الهامة حيث يناقش الاجتماع التقرير المقدم حول تطور العمل في مقترح هيئة الاعتماد الاكاديمي العربي إضافة إلى أن اللجنة ستقوم بعمل زيارات للعدد من الجامعات العربية حيث سيتم نقاش برنامج الزيارات والعمل على تقييم البرامج الهندسية الأكاديمية في هذه الجامعات.
كما أشار ممثل الأردن في اجتماعات اللجنة الأستاذ الدكتور محمد حمزة الددو إلى أن اللجنة أقرت تشكيل هيئة اعتماد لبرامج التعليم الهندسي الجامعي في الوطن العربي حيث ستعمل هذه الهيئة على ضمان جودة مخرجات التعليم الهندسي عبر معايير وأدوات قابلة للمراجعة والتدقيق وربط التعليم الهندسي بقطاعات الإنتاج والخدمات في الوطن العربي خاصة والعالم بشكل عام فيما تحمل رية مميزة تهدف لتعزيز دور المهندس العربي في التنمية عن طريق ضمان الجودة وتحفيز الإبداع في التعليم الهندسي الجامعي.

يتواجد حاليا:
53
أنت الزائر رقم:
17919832