النقابة تنهي أعمال بناء وترميم منزل لعائلة فقيرة في اربد


17-07-2012

أعادت نقابة المهندسين بناء منزل بالكامل لإحدى العائلات الفقيرة في منطقة الطيبة بمحافظة اربد وذلك في إطار ما تقوم بها النقابة من مسؤولية اجتماعية اتجاه العائلات الأردنية من ذوي الدخل المحدود والفقيرة وذلك ضمن الحملة التي تقوم بها لجنة التنمية المحلية التابعة للنقابة بترميم وصيانة عدد من المنازل الخاصة بالعائلات الفقيرة في عدد من محافظات المملكة.
رئيس لجنة التنمية المحلية في نقابة المهندسين المهندس علي العموش أشار في تصريح صحفي إلى أن النقابة انتهت مؤخراً من إعادة بناء لمنزل إحدى العائلات الفقيرة في منطقة الطيبة بمحافظة اربد حيث سبق للجنة أن زارت المنزل وشاهدت وضعه وقيمته فنياً وتبين أن المنزل يشكل خطراً على القاطنين فيه نتيجة التصدعات الحاصلة فيه وسوء وضعه مما اضطر اللجنة إلى اتخاذ قرار بإعادة بنائه بشكل كامل لأن الترميم والصيانة لن تجدي نفعاً مع المنزل وذلك بناءً على الرؤية الفنية والهندسية له.
وأشار العموش إلى أن اللجنة قد سلمت مفتاح المنزل بعد الانتهاء من إعادة بنائه إلى العائلة التي تملكه مؤكداً وقوف النقابة إلى جانب كافة أبناء شعبها مبيناً ان النقابة دأبت على دعم العائلات الفقيرة وأبناء الوطن من ذوي الدخل المحدود في ظل الاوضاع الااقتصادية الصعبة التي تمر بها المملكة مشدداً أن النقابة تأخذ مسؤوليتها الاجتماعية على محمل الجد وهي رائدة في المشاريع التنموية في محافظات المملكة مشيراً إلى ان النقابة سبق لها ان قامت بعمليات صيانة وترميم لمنزلين في محافظة الكرك ومنطقة الشونة الجنوبية كما سبق أن قدمت الدعم للعديد من العائلات التي تضررت نتيجة العوامل الطبيعية كمنازل منطقة المرج في الكرك والسيول التي تعرضت لها مناطق البادية خلال السنوات الماضية إضافة إلى توزيعها المئات من طرود الخير سنوياً في كافة المحافظات وإطلاق العديد من حملات التبرع لأبناء المجتمع من العائلات الفقيرة وذوي الدخل المحدود .
وبين العموش أن مشروع بناء وترميم المنازل قد بدء العمل به بوضع معايير خاصة اعتمدت على وضع ساكني المنزل ومدى الحاجة والضرورة وتم توزيعها على أقاليم الوطن الثلاث إقليم الشمال والوسط والجنوب وختم العموش حديثه بالتأكيد على أن النقابة ستستمر في المرحلة القادمة بهذه المشاريع

يتواجد حاليا:
157
أنت الزائر رقم:
14649387