النقيب يتهم بعض الجهات بتعطيل مصالح المهندسين ويهدد بعمل...


11-07-2012

أكدت نقابة المهندسين أن عدداً من المهندسين في بعض المجالس البلدية وبعض الدوائر الحكومية تعمل على تعطيل مشاريعها ومصالح المهندسين المنتفعين من أراضي ومشاريع الإسكان التي تنفذها النقابة في بعض بلديات المملكة خاصة مبينة أنها لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء هذه الممارسات التي تبنى من مواقف شخصية ضد النقابة وستتخذ إجراءات تأديبية بحق كل منتسب لها يقوم بتعطيل مصالح المهندسين وعائلاتهم المستفيدين من مشاريع الأراضي والإسكان .
وأشار نقيب المهندسين المهندس عبد الله عبيدات إلى أن هذه الممارسات تعطل استفادة المهندسين المنتفعين من هذه المشاريع مما يلحق الضرر بهم وبعائلاتهم مبيناً أن بعض المشاريع هي مشتركة مع مؤسسة الإسكان والتطوير الحضري ومع ذلك يتم تعطيلها وتصل في بعض الأحيان لمرحلة من الابتزاز كاشفاً عن أن احد مشاريع النقابة في إحدى بلديات المملكة يجري تاخيره منذ شهور بدعوى إعادة تصديقه ولكن حقيقة الأمر ان رئيس لجنة البلدية يحاول ابتزاز النقابة ويطلب منها تقديم تبرع للبلدية مقابل التصديق عليه في ظل عدم وجود تدخل من مسؤولي وزارة البلديات نتيجة اتخاذ بعضهم لمواقف شخصية للأسف مشيرا إلى أن هناك العديد من المشاريع التي يتم تأخيرها وتعطيلها وبعضها معطل من سنوات.
وبين عبيدات أنه ونتيجة للتأخر في فرز وتسجيل سندات هذه المشاريع فإن ذلك يشكل إرباكاً للمهندسين الذين يلومون النقابة على هذا التأخير ويقدمون شكاويهم لمجلس مما يؤثر على سمعة النقابة ومصداقيتها في مشاريعها أمام المهندسين مشدداً على أن النقابة لن تقف مكتوفة الأيدي على هذا الأمر وستقوم بإعداد قائمة سوداء بأسماء هؤلاء المهندسين أصحاب المسؤولية عن هذه الإشكاليات وستشكل مجالس تأديبية لهم لمحاسبتهم عن تعطيل مصالح زملائهم بطريقة غير لائقة وغير مبررة.
ودعا عبيدات إلى ضرورة وضع حدٍ لهذه التجاوزات الشخصية والعمل على حل كافة الإشكاليات والمشاريع العالقة لما فيه مصلحة المهندسين ومصلحة الوطن.

يتواجد حاليا:
59
أنت الزائر رقم:
16756801