مع انتهاء رمضان .. النقابة تنفذ ما يزيد عن 15 حملة خيرية


25-08-2012

أكدت نقابة المهندسين خلال شهر رمضان المبارك أنها نفذت ما يزيد 15 حملة خيرية ضمن مسؤوليتها الإجتماعية تجاه ابناء الوطن إضافة إلى إطلاق حملات تبرعات انتصاراً لمقدساتنا وأشقائنا في المناطق المحيطة والتي تعاني من الممارسات الإحتلالية الصهيونية والتضييق والحصار مشدداً على ان جميع هذه الفعاليات والحملات والاعمال الإجتماعية تتم من خلال تبرعات الزملاء المهندسين الطوعية.
وأشار نقيب المهندسين المهندس عبد الله عبيدات إلى ان النقابة قد اطلقت خلال شهر رمضان المبارك من خلال لجان عملها التطوعي عدداً من الحملات الرمضانية داخل المملكة كان اولها وأضخمها بقيمة 30 ألف دينار هي طرود الخير التي وزعت في مختلف محافظات المملكة فيما تبعها حملة مميزة أطلقتها اللجنة الثقافية الإجتماعية للمرة الاولى وهي إفطار على الطريق حيث تم توزيع ما يزيد عن خمسة آلاف صره على الإشارات الضوئية في عدد من مناطق عمان كما نظمت لجنة المهندسات واللجنة الثقافية الإجتماعية إفطارين منفصلين للأيتام بمشاركة ما يزيد عن 300 يتيم من مختلف محافظات المملكة والتي تعاني من الفقر والحرمان حيث تم توزيع كسوة العيد عليهم والعيديات وبعض التجهيزات لبداية العام الدراسي الجديد.
كما اوضح عبيدات ان اللجان التطوعية التي ينتسب فيها المئات من المهندسين المتطوعين قامت بسلسلة فعاليات تعنى بالقرآن الكريم من خلال مسابقات لحفظ القرآن الكريم للمهندسين وأبناء المهندسين وستنظم اللجنة الثقافية الإجتماعية خلال العيد زيارات إلى مركز الحسين للسرطان تقدم الهدايا والعيدية للأطفال المصابين بمرض السرطان إضافة إلى زيارة مراكز رعاية لدور المسنين.
كما اشار عبيدات إلى أن النقابة لم تغفل جانب دعم الأشقاء السوريين والذي يتعرضون للإضطهاد والإرهاب حيث أقامت النقابة من خلال لجانها التطوعية فعالية تحت اسم كعك العيد شاركت فيها 40 عائلة سورية لاجئة حيث تم بيع منتجات العيد التي أعدتها هذه العائلات حيث خصص ريعها لصالح أسر اللاجئين السوريين كما نظمت النقابة زيارة تفقدية لمخيم اللاجئين السوريين في منطقة الزعتري حيث اطلعت على الأوضاع السيئة التي يعيش فيها اللاجئون السوريون مؤكدين الحاجة إلى نقل موقع المخيم كما قدمت النقابة العيدية والهدايا لأطفال اللاجئين السوريين في مخيم الحديقة في الرمثا .
كما أقامت النقابة إفطاراً لصالح حملة الترميم التي اطلقتها في البلدة القديمة في القدس كما شاركت النقابة في حفل الإفطار الخاص باللجنة العليا لإعمار قطاع غزة والتي جمعت التبرعات لصالح إكمال مشروع مستشفى الأطفال في غزة وإنشاء الوحدات السكنية كما قدمت النقابة مبلغ ثلاثة آلاف دينار لصالح لجنة مناصرة الشعب الفلسطيني دعماً لأيتام مدينة القدس.
وأكد عبيدات على أن المسؤولية الإجتماعية التي تحملها النقابة هي المحرك الرئيسي لهذه الفعاليات التي شارك فيها مئات المهندسين الذي قدم لهم كل التحية والتقدير مؤكداً أن العمل التطوعية في النقابة آخذ بالتطور والازدياد.

يتواجد حاليا:
59
أنت الزائر رقم:
16756736