المهندسين تكرم المهندسين الشباب المبدعين في ملتقى الابداع...


17-04-2013

 تحت رعاية وزير الشباب والرياضه الأسبق معالي الدكتور محمد نوح القضاة نظمت لجنة المهندسين الشباب في نقابة المهندسين الأردنيين في مركز الحسين الثقافي مساء الأحد ملتقى الإبداع الخامس تكريماً للمهندسين الشباب المبدعين في المجالات العلمية والثقافية و الرياضية .

واشتمل الملتقى على العديد من الفقرات ابتدأت بتقديم بعض من مشاريع المهندسين الشباب المشاركين في الملتقى , حيث قدم المهندس محمود الشطل اختراعه المتمثل بتطوير نظام جديد لتوليد الكهرباء من طاقة الرياح والذي كان قد حصل به على المركز الثاني عالميا في منافسة GIST  لأفضل التكنولوجيات الحديثة والعديد من الجوائز الاخرى في المجال التكتولوجي . وقدم أيضاً المهندس محمد عليان نبذة عن اختراعه الذي يعمل على قياس مستوى السكر في الدم عن طريق هواء الزفير والحاصل على براءة اختراع مسجلة في الأردن ويعمل حالياً على تسجيل براءة الاختراع على مستوى العالم . وفي الجانب الآخر فقد قدم المهندس نذير الخوالدة نبذه عن إبداعه في مجال التمثيل والإخراج عبر وصلة تمثيلية نالت إعجاب الحضور .

وفي كلمة له تحدث رئيس لجنة المهندسين الشباب المهندس أنيس حلواني عن أهمية الإبداع بأشكاله المختلفة وأثره على المجتمع المحلي, وقدم الشكر للنقابة على دعمها المتواصل لفئة الشباب داعياً إياها إلى الاستمرار في هذا المنهج المحمود. ودعا حلواني زملاءه المهندسين الشباب إلى الإنخراط في العمل التطوعي من خلال لجان النشاطات التطوعية في النقابة والتي من شانها الرفع من سوية المهندس من خلال جملة النشاطات التي تنظمها .

من جانبه أشاد المهندس ناصر الهنيدي أمين عام نقابة المهندسين الأردنيين بالمهندسين الشباب وابداعاتهم التي تعكس صورة مشرقه تبعث على الأمل بمستقبل افضل مؤكداً على استمرار الدعم الذي تقدمه النقابة للمهندسين الشباب في كافة المجالات المهنية والعلمية.

وأكد القضاه في كلمته خلال الملتقى على أهمية الاهتمام بالابداع والمبدعين من أجل مواكبة التطور والارتقاء بالمهن بما ينعكس بشكل ايجابي على المجتمع, مشيدأ بدور نقابة المهندسين في رعاية الابداع والمبدعين خصوصا المهندسين الشباب ، واكد أنّها تتصدر النقابات المهنية من خلال أنشطتها المختلفة .

الشاعر والروائي الأردني الدكتور المهندس أيمن العتوم وخلال فقرته أكد أن الإبداع الذي وصل إليه في الشعر وتأليف الرواية لم يكن ليوجد لولا انعكاس دراسة الهندسة علية في حياته حيث اعتبر الهندسة هي المنظم الحقيقي لإبداعه في الأدب واللغة العربية, كما اشتملت فقرته إلقاء مجموعة من أشعاره التي وجدت في نفس الحضور الأثر الطيب .

المهندس عامر الطباخي قام بدوره بالحديث عن مبادرة شباب أعمال مهندسون والتي تهدف لدعم المشاريع الهندسية للمهندسين الشباب والتشجيع على العمل الحر والتي ترتكز على التعاون والمهنية والجودة والنوعية في العمل الهندسي حيث تصل قيمة هذه المبادرة إلى 6 ملايين دينار تمول من نقابة المهندسين وبعض المؤسسات الأخرى توزع على 3 سنوات بمقدار مليوني دينار سنويا يستفيد من خلالها المهندسين الشباب في مشاريعهم الاستثمارية .

 

ومن الفقرات المميزة التي جاء بها الملتقى بنسخته الخامسة "مسابقة المشاريع الهندسية" والتي تقدم لها مجموعة من المشاريع المختلفة للمهندسين الشباب عرضت مسبقاً على لجنة تحكيم مختصة تشكلت من مجموعة من المختصين الاكفياء في عدة مجالات هندسية حيث تم اختيار ثلاثة مشاريع من بين هذه المشاريع منح من خلالها المركز الأول لمشروع (DMAIC Application for Better Quality Educationوالتي شاركت به كلا من المهندسة اية ابو الحاج والمهندسة نرمين قليوبي والمهندسة بيلسان خشان . أما بخصوص المركزين الثاني والثالث فقد فُتح المجال للحضور بالتصويت عليها بعد تقديم عرضاً للمشاريع الثلاثة حصل على اثره مشروع (Lips Reading ) والقائمة عليه كلا من المهندسة سماح العزة والمهندسة دعاء ايوب على المركز الثاني بينما حصل مشروع (Balanced Scorecard with AHA-BSCO software) على المركز الثالث بمشاركة المهندسة آلاء عباس والمهندسة آلاء حمام والمهندسة هبة زيتون .

وفي نهاية الحفل كرم الدكتور القضاة المهندسين المبدعين المشاركين في الملتقى من خلال تقديم الدروع والهدايا لهم كما تم تكريم اللجنة التحضيرية للملتقى ومجموعة من الأشخاص القائمين على إنجاح الملتقى وسلم المهندس الهنيدي درع الملتقى للدكتور القضاة تكريما لرعايته للملتقى و لجهوده المتواصلة في دعم الشباب .

يذكر أن فكرة تأسيس لجنة المهندسين الشباب جاءت في العام 2001 نظراً للازدياد الكبير في أعداد الخريجين من كليات الهندسة وما لهم من متطلبات وأنشطة وبرامج خاصة تحاكي تطلعاتهم .

يتواجد حاليا:
70
أنت الزائر رقم:
18864829