مهندسو بلديات المملكة يبدأون الاضراب عن العمل الأثنين المقبل


17-04-2013

قرر المهندسون العاملون في البلديات البدء باضراب مفتوح عن العمل اعتبارا من يوم الاثنين القادم للمطالبة بشمولهم بالزيادة التي طرأت على العلاوة الفنية للمهندسين العاملين في القطاع العام والحوافز والعمل الاضافي.

وجاء ذلك خلال  اعتصام نفذوه امام رئاسة الوزراء وشارك فيه نقيب المهندسين عبدالله عبيدات امين عام النقابة المهندس ناصر الهنيدي ورئيس فرع نقابة المهندسين في الزرقاء المهندس حسن ابوحمرة وعدد من المهندسين.

ورفض وفد يمثل المهندسين العاملين  في البلديات برئاسة نقيب المهندسين  مقابلة وزير البلديان ماهر ابو السمن احتجاجا على ما وصفوه بتعطيله لمصالح العاملين في الوزارة البلدات فيما يتعلق بمعاملات الأراضي التي تشتريها النقابة لتوزيعها على منتسبيها.

وقال عبيدات ان مندوب من الرئاسة دعا وفد من المعتصمين للدخول الى الرئاسة لعرض مطالبهم، وعندما توجه النقيب وممثلين عن المعتصمين الى الرئاسة فوجئوا باستقبالهم بطريقة غير لائقة على مدخل المراجعين وبان من سيقابلهم مستشار في الرئاسة الامر الذي رفضه الوفد واكد انه مستعد لمقابلة رئيس الوزراء او وزير في الحكومة على ان لايكون وزير البلديات نظرا لموقفه السلبي من مطالب المهندسين ومصالح نقابتهم.  

وحضر وزير البلديات المهندس ماهر ابوالسمن جانبا من الاعتصام حيث استمع لمطالب المهندسين واعدا بالعمل من اجل تحقيقها، الا ان المعتصمين اكدوا انهم ملوا من الوعود وانتقدوا الطريقة التي تتعامل بها الحكومة مع مهندسي البلديات.

واشار عبيدات بحضور الوزير الى موقفه المعطل لمعاملات الاراضي التي تشتريها النقابة لصالح المهندسين واكد ان هناك قرار من المهندسين ونقابتهم بعدم التعامل مع الوزير ابوالسمن.

واكد عبيدات دعم نقابة المهندسين لمطالب المهندسين العاملين في البلديات ووزارة البلديات، وخاصة فيما يتعلق بالعلاوة الفنية والمكافأت والعمل الاضافي.

ورفع مهندسوا البلديات خلال الاعتصام يافطات تطالب بمساواتهم بالمهندسين العاملين في القطاع العام واعادة العلاوة الفنية الى ماكانت عليه قبل الهيكلة (150%)، عن شعورهم بالظلم من جراء عدم صرف زيادة ال10% على العلاوة الفنية التي حصل عليها المهندسون في القطاع العام مطلع العام الحالي لترتفع من 110% و 120% الى 120% و130%.

واشاروا الى ان خفض العلاوة الفنية اثر بدرجة كبيرة على حسبة الراتب التقاعدي مطالبين بان لاتكون القرارات المالية والادارية المتعلقة بهم خاضعة لمزاج المسؤولين وان تصرف وفق اسس واضحة ودون تأخير او انتظار لقرار من مجلس الوزراء.

ولفتوا انهم لم يحصلوا لغاية الان على زيادة ال 10% على العلاوة الفنية لعدم وجود قرار لمجلس الوزراء بصرفها لمهندسي البلديات، مشيرين الى ان نظام البلديات الجديد يشترط موافقة الرئاسة على القرارات المالية والادارية المتعلقة بهم.

وفي نهاية الاعتصام انتقل مهندسوا البلديات للتضامن مع زملائهم العاملين في وزارة البلديات المضربين عن العمل منذ  تسعة ايام والذين اقاموا خيمة اعتصام امام الوزارة.

يتواجد حاليا:
246
أنت الزائر رقم:
16270147