وزير الاشغال الزامية تطبيق نظام التأهيل والاعتماد يهدف...


09-06-2013

اكد وزير الاشغال العامة والاسكان المهندس وليد المصري ضرورة الوصول الى الزامية تطبيق نظام التأهيل والاعتماد المهني الذي بدأت نقابة المهندسين تطبيقه بهدف رفع سوية المهنة وتطوير منتسبيها.
واكد الوزير المصري خلال زيارته للنقابة امس ولقاءه نقيب المهندسين م.عبدالله عبيدات واعضاء مجلس النقابة بحضور امين عام الوزارة ومدير العطاءات الحكومية وامين سر مجلس البناء الوطني اعتزازه بنقابة المهندسين وبدورها المهني والوطني، مشيرا الى ان الدور المهني والوطني يكملان بعضهما البعض.
ودعا المصري الى التوصل الى لالية عمل مع النقابة للارتقاء بالقطاع الهندسي في المملكة وتحقيق الجودة المطلوبة منه، مشيرا الى ان المنتج الهندسي في المملكة بحاجة الى تطوير للوصول الى مستوى الجودة المرجوة، في ظل اختلال مخرجات التعليم الهندسي من جراء كثرة الجامعات.
واكد على ان الارتقاء بالقطاع الهندسي مناط بوزارة الاشغال ونقابة المهندسين ونقابة المقاولين وجمعية مستثمري قطاع الاسكان ومجلس البناء الوطني.
واكد على الاهمية الاقتصادية لقطاع الانشاءات والذي يعد من اهم القطاعات الداعمة للاقتصاد الوطني.
ومن جانبه اكد نقيب المهندسين استعداد النقابة الكامل للتعاون مع وزارة الاشغال من اجل الارتقاء بالقطاع الهندسي ورفع مستوى المهندسين وايجاد فرص عمل وتدريب لهم.
واشار عبيدات الى ان النقابة تقدمت بمقترح للحكومة لايجاد صندوق وطني لتدريب وتشغيل المهندسين، معربا عن امله بان يلقى هذا المقترح الاهتمام اللازم نظرا للتزايد الكبير ف اعداد المهندسين الاردنيين والذي وصل تعدادهم الى 106 الاف مهندسا ومهندسة.
واكد على ان تأهيل المهندس ينعكس بشكل ايجالي على الاقتصاد الوطني نظرا للمساهمة الكبيرة للقطاع الهندسي في تحقيق التنمية الاقتصادية. 
وقدم مساعد الامين العام للشؤون العلمية وادارة التدريب المهندس محمد ابوعفيفة شرحا عن الدور العلمي والمهني للنقابة ودورها في تطوير المهنة.
واشار الى ان النقابة تولي موضوع تطوير المهنة اهتماما كبيرا في ظل التزايد المستمر لاعداد المهندسين والذي تقارب الزيادة السنوية لاعدادهم الثمانية الاف مهندسا ومهندسة، وان نسبة عدد المهندسين للسكان هو مهندس لكل 64 مواطنا، وان نسبة المهندسات ارتفعت الى 21% من عدد المهندسين.
واشار الى الدور الذي يقوم به مركز تدريب المهندسين لتأهيل المهندسين ودمجهم في سوق العمل وفقا لمتطالبات السوق المحلي والعربي والاجنبي، لافتا الى ان 30% من المستفيدين من برامج المركز هم حديثي التخرج.
ولفت الى ان اكثر من 50 الف مهندسا ومهندسة استفادوا من برامج المركز التي تزيد على 400 برنامج، وانها وصلت ايضا الى اكثر من 12 دولة عربية واجنبية.
وبين ان النقابة دربت 3 الاف مهندسا ومهندسة استفادوا من برامج التدريب المجانية في النقابة.
وحول نظام التأهيل والاعتماد المهني اشار الى انه يحاكي التجارب العالمية التي تركز على الجودة والمهارة والتي اصبحت بعض الشركات العربية تبحث عنها لتشغيل مهندسين لديها.
 
ودعا م.ابوعفيفة الى ربط النظام بالحوافز للعاملين في القطاع العام لتشجيعهم على الانخارط به والحصول على المراتب الهندسية الموجودة فيه والتي بلغ عدد المستفيدين منها 200 مهندسا.
 
وقدم عدد من رؤساء الشعب والفروع في النقابة شرحا عن اعمال الشعب والفروع ومقترحاتهم للارتقاء بالعمل الهندسي شارك به رئيس فرع النقابة في الزرقاء المهندس حسن ابوحمرة ورئيس فرع البلقاء المهندس خالد الخشمان

يتواجد حاليا:
59
أنت الزائر رقم:
16756753