اللجنة الوطنية للأسرى الأردنيين تكرم أهالي الأسرى الأردنيين...


25-08-2013

كرمت اللجنة الوطنية للاسرى والمفقودين الأردنيين أهالي الاسرى الأردنيين الذين أضربوا أكثر من 100 يوم قبل وصولهم لاتفاق يلبي مطالبهم وذلك خلال حفل "انتصار الحرية" الذي أقامته على مسرح مجمع النقابات المهنية .
وقال نائب رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين م.عبد الله عبيدات ان انتصار الاسرى مقدمة للنصر الكبير عندما يتحرر جميع اسرانا ويتحرر المسرى.
واضاف أن من يقع ضحية القتل والإعتقال في جميع الدول العربية من أجل الحرية إنما يمهد لتحرير فلسطين والاسرى الذين علموا العالم أجمع الأمل والحياة
وخاطب أهالي الأسرى بقوله : "لقد صبرتم ونلتم وتكتمل فرحتكم عند خروج أبنائكم ، ونحن نفخر بما تحملتموه من صبر وجهد في فعالياتكم التي استمرت طيلة فترة الاضراب"
وألقت زوجة الاسير حمزة الدباس كلمة بإسم أهالي الاسرى باركت ما حققه الاسرى الاردنيين ووجهت كلامها للاسرى قائلة : " نحن على العهد والوعد ما استطعنا ، لن نترككم أو نخذلكم حتى يتم تحريركم" ، وطالبت الشارع الاردني بالمساهمة والمشاركة بالفعاليات التضامنية مع الاسرى فهو أقل ما يمكن تقديمه .
وتحدث الاسير المحرر عطا عياش عن سياحته أثناء فترة الاعتقال - كما أحب أن يسميها - وعن اشراقات السجن برغم وجهه المظلم الكالح ، وأعرب عن سعادته برؤية أجزاء فلسطين كاملة من شمالها الى جنوبها عن طريق الثقوب التي وجدت في السيارات التي كانت تنقله بين السجون ، وقال أن السجن خلوة وأن الله يلقي الصبر على الاسرى فتتحول محنتهم الى منحة .
واشار المحرر عياش الى انه تعرف على كثير من الاسرى وخصوصا الاسير المقدسي النائب أحمد عطون والذي حدثه عن معاناة اهل القدس ، ووجه التحية الى الشعب الوفي الذي استقبله وكرمه بعد خروجه من السجن.
وتحدثت شيرين نافع بإسم فريق دعم الاسرى الاعلامي "فداء" الذي اجتهد طيلة فترة الاضراب وقام بتغطية فعاليات التضامن وقالت : " لقد نشأ فريق فداء ليكون فداء للأسرى في هذا الجانب الذي كان ثغرا في المعركة لم يسده أحد ، فريق فداء تخصص في اعلام الاسرى ، فقضية الاسرى بحاجة ماسة الى اعلام متخصص ليغطي النقص الحاصل من اهتمام الاعلام الموسمي والمجزوء بقضية الأسرى ".
ويذكر ان أول بنود الاتفاق الذي تم التوصل اليه بين ادارة السجون الاسرائيلية والاسرى قد نفذ بإعادة الاسرى الذين فكوا اضرابهم بموجبه الى سجونهم وبقيت البنود الاخرى قيد التنفيذ ، فيما لا يزال الاسير علاء حماد مضربا عن الطعام

يتواجد حاليا:
77
أنت الزائر رقم:
18967159