عبيدات .. الحديث عن الجاهزية للمنخفض كان مجر فقاعات اعلامية...


02-02-2014

وصف نقيب المهندسين م.عبدالله عبيدات تعامل الجهات الرسمية مع المنخفض الجوي بانه كان سيئا وان الحديث عن الجاهزية للمنخفض كان مجرد فقاعات اعلامية.
وطالب في تصريح صحفي بضرورة وضع خطة طواريء وطنية يكون للنقابات المهنية ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص دور فيها.
و قال ان النقابة تعرضت للاستبعاد والاقصاء من المجالس التي لها علاقة بالتعامل مع الاحوال والظروف الجوية الطارئة.
واضاف م. عبيدات ان النقابة مستبعدة من مجلس امانة عمان والمجالس الاستشارية والمجلس الاعلى للدفاع المدني ولجنة السلامة العامة رغم مطالبتها المتكررة بان تكون شريكة في اقتراح ووضع الحلول المناسبة.
واشار ان النقابة ستدعو الى ورشة عمل على مستوى المملكة تناقش موضوع ادارة الازمات والكوارث وسيتم توجيه دعوات لجميع الجهات المعنية.
وبين ان النقابة ومن خلال مركز تدرييب المهندسين تقوم بعقد دورات حول ادارة الازمات والكوارث يستفيد منها متدربون من مختلف الدول العربية.
واوضح م.عيبدات ان قلة الكوادر المؤهلة للتعامل مع الازمات في المؤسسات والجهات ذات العلاقة اضعف من دورها في التعامل مع حالات الطواريء.
وبين ان نسبة المهندسين العاملين في البلديات لايتجاوز ال2% وفي امانة عمان 3% فيما ان نسبة كبيرة من الكوادر غير مؤهلة للتعامل مع الظروف الطارئة.
واشار الى ان المشاكل التي تعاني منها البنية التحتية اضعفت من القدرة على التعامل مع الظروف الجوية وكشفتت العديد من العيوب والاخطاء التي طالما كانت النقابة تحذر من وقوعها.  
ولفت الى ان النقابة طالبت مرارا بان يتم تدقيق مخططات البنية التحتية من خلال النقابة، وانها شكلت لجنة طواريء للتدخل في مجال اختصاصها لبحث اسباب ووضع الحلول لاي مشكلة تتعلق بالطرق والابنية.  
ودعا الى اعادة النظر بشبكة تمديدات الكهرباء لتصبح تحت الارض بدلا من ان تكون هوائية لتجنب انقطاع التيار الكهربائي مستقبلا.
واكد عبيدات على ضرورة ان تكون هناك اتفاقيات مع شركات المقاولات في مختلف الاختصاصات لكي يكون لها دور في التعامل مع الازمات والحالات الطارئة

يتواجد حاليا:
92
أنت الزائر رقم:
17230761