ورشة ادارة الكوارث والازمات في جامعة البترا


08-06-2014

عقدت نقابة المهندسين الاردنيين وتحت رعاية وزير الاشغال العامة والاسكان المهندس سامي هلسة ورشة عمل حول ادارة الكوارث والازمات

 

راعي الحفل المهندس سامي هلسة  أعرب عن سعادته بافتتاح هذه الورشة التي تقيمها نقابة المهندسين في جامعة البتراء

 

 وقال انها تهدف الى اتاحة الفرصة امام المهندسين والاكاديميين والباحثين لتبادل المعرفة فيما يتعلق بادارة الازمات والكوارث للتخفيف من الاثار المترتبة على وقوعها

 

وأكد هلسة أن طبيعة الكوارث والازمات تحتاج الى جهد كبير وتعاون وتظافر الجهود من قبل جميع المؤسسات ومختلف شرائح المجتمع واطيافه

 

كما بين الوزير هلسة بأن مجلس البناء الوطني وبتمويل من برنامج الامم المتحدة الانمائي والوكالة السويسرية للتنمية وجهات اخرى يقوم بتنفيذ مشروع لتدعيم القدرات القدرات المؤسسية لتقليل خطر الزلازل

 

وأفاد هلسة ان هذا البرنامج سيدرب مجموعة من المهندسين من مختلف الجهات ذات العلاقة لتقييم واعادة تأهيل المباني لمقاومتها للزلازل ومنحهم شهادة فنية في هذا المجال

 

وأعرب هلسة في نهاية كلمته عن امله بخروج الورشة بتوصيات تهدف لتعزيز مفهوم ادارة الكوارث والازمات والتعامل معها بدقة وحرفية

 

وفي كلمة له أكد نقيب المهندسين الاردنيين ورئيس اتحاد المهندسين العرب المهندس عبد الله عبيدات على اهمية هذه الورشة وعلى دور القطاع الهندسي الهام في ادارة البنية التحتية عند وقوع الازمات

 

وبين عبيدات ان ادارة الازمات والكوارث تتطلب من المسؤولين ضرورة الاستعداد الجيد والتخطيط العلمي والتدريب المستمر لتحقيق الجاهزية وسرعة الاستجابة

 

كما وضح عبيدات في كلمته ان عنصر المفاجأة الذي تتسم به الازمات يتطلب اعتماد استراتيجيتين احداهما نظرية والاخرى عملية

 

حيث يرتبط الجانب النظري بالتنبؤ الوقائي بالأزمة فيما يركز الجانب العملي على ادارة الموقف كحالة منفردة ترتبط بالرؤى العلمية وتستند الى مهارة متخذ القرار

 

وتطرق الى بعض الطرق العملية للحد من الازمات مستندا في ذلك الى علم ادارة الازمات مؤكدا ان الازمات تشكل عقبة امام التنمية المستدامة

 

واختتم عبيدات كلمته بتمنياته ان تنتهي الورشة بتوصيات تنعكس ايجابا على ادارة الجهات المعنية للأزمات حال وقوعها لا قدر الله

 

الورشة  افتتحت صباح السبت في جامعة البترا بكلمة لرئيس اللجنة التحضيرية المهندس نايف خوري رحب فيها براعي الحفل والحضور

 

وأكد خوري على أهمية موضوع الورشة وعلى دور النقابة بالمشاركة مع مؤسسات المجتمع في ادارة الكوارث والازمات في الاردن

 

ويذكر أن الورشة تشتمل على جلستين تناقش كل جلسة منهما ثلاثة اوراق عمل متخصصة يقدمها مختصون من نقابة المهندسين وجامعة البتراء والدفاع المدني والجمعية الاردنية لخريجي جايكا

 

حيث تقدم الدكتورة فاطمة النمري ورقة حول مفهوم ادارة الكوارث والازمات فيما يقدم المهندس نايف خوري ورقة حول دور نقابة المهندسين في ادارة الكوارث ، ويناقش المهندس عامر البشير في ورقته الدروس المستفادة من العاصفة الثلجية الاخيرة

 

اما الجلسة الثانية فيفتتحها العميد مروان بدر من الدفاع المدني بالحديث عن الاستعداد والاستجابة في ادارة الكارثة ويناقش المهندس برهان نور والمهندس وليد عطوان دور القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني في ادارة الكارثة

 

وتختتم الجلسة بدراسة حالة ادارة الكارثة في اليابان في ضوء تسونامي الأخير للمهندس مازن الطريفي

يتواجد حاليا:
55
أنت الزائر رقم:
14745261