بيان نقابة المهندسين بخصوص الاوضاع في فلسطين


25-06-2014

اعتبرت نقابة المهندسين ان المقاومة هو الطريق لتحرير الأسرى الابطال في سجون الاحتلال الصهيوني.

كما استنكرت النقابة في بيان لها دعوة ما يسمى "الكنيست الإسرائيلي" إلى إقرار قانون يمنع المسلمين من دخول المسجد الأقصى  إلا في أوقات محددة لمقدمة لتقسيمه زمانياً و مكانياً، ودعت الحكومة لإتخاذ موقف حقيقي لحماية المقدسات و المسجد الأقصى و قطع العلاقات الدبلوماسية مع الكيان الصهيوني.

واكدت ان المسجد الأقصى خط أحمر لن يسمح الاردنيون بالتعدي عليه و الإعتداء على حرماته، محذرة من هبة شعبية عربية إسلامية في كل مكان إن قام الاحتلال بالإعتداء على قدسية المسجد الأقصى.

و قالت النقابة في بيانها انها تابعت ما يجري في الاراضي الفلسطينية المحتلة منذ حادثة اختفاء الجنود الصهاينة الثلاثة في محافظة الخليل و ما تبع ذلك من حصار ظالم لأهلنا في الخليل و تضييق شديد على الاراضي المحتلة و إعتقال عدد كبير من أبناء الشعب الفلسطيني و منهم نواب في المجلس التشريعي الفلسطيني و عدد من الأسرى المحررين في صفقة وفاء الاحرار و التي جرت برعاية و ضمانات مصرية عام 2011 و ما يتبعه من تهديد صهيوني بإعادة الاحكام السابقة على هؤلاء الأسرى الأبطال .

وفي ذات السياق أكدت النقابة أن فك اضراب الأسرى الاداريين الاضراب عن الطعام اليوم بعد صمودهم الاسطوري لاكثر من شهرين جاء وسط تخاذل رسمي عربي ، وادارة للظهر من السلطة الفلسطينية والمؤسسات الدولية ، وفي خضم انشغال الشعوب العربية بمشاكلها الداخلية ما جعل ظهر الأسرى مكشوفاً في معركتهم مع السجان المتغطرس وأتاح للاحتلال أن يستفرد بهم .

واكدت النقابة مباركتها لأي عملية تؤدي الى أسر جنود صهاينة لمبادلتهم بالأسرى البواسل في سجون الاحتلال، مشيرة الى أن الشعب الفلسطيني لن يركع و لن يستسلم للمحتل و للتنسيق الأمني مع الكيان الغاصب.

     واعتبرت أن الاحتلال الصهيوني لن ينجح في فصل المقاومة عن  الشعب الفلسطيني من خلال محاولاته اليائسة لفرض عقوبات جماعية على أبناء الشعب الفلسطيني، وان الفلسطينيين أثبتوا منذ الاحتلال أنهم هم الظهر و السند  و الحامي لمقاومته الباسلة، وأن تخبط الكيان الصهيوني  و بطشه لن ينجح في ثني الفلسطينيين عن كفاحهم لنيل حريتهم و تحرير أرضهم

واكدت النقابة وقوفها الكامل مع الشعب الفلسطيني في ثورته و رفضها لكل أشكال التنسيق الأمني مع الاحتلال، و دعت الشعب الفلسطيني  لأن يحمي مقاومته و سلاحها الشريف  الذي لن يوجه الا الى صدر المحتل و قواته.

يتواجد حاليا:
31
أنت الزائر رقم:
13774658