المهندسين توقع اتفاقية مع هيئة الاستثمار لتبادل الخبرات...


16-08-2014

وقعت نـقابة المهندسين  وهيئة الاستثمار اتفاقية تعاون تهدف الى تبادل الخبرات والتعاون في مجال تدريب المهندسين حديثي التخرج.
ووقع الاتفاقية عن النقابة نقيب المهندسين رئيس اتحاد المهندسين العرب م.عبدالله عبيدات وعن الهيئة رئيسها بالوكالة د. خالد أبوربيع.
وتهدف الاتفاقية الى فتح آفاق التعاون المشترك في مجال الاستثمار العقاري لخدمة منتسبي النقابة  ومشاريعها وتقديم التسهيلات الممكنة لانجاز هذه المشاريع، والعمل على إعداد دراسات إستثمارية مشتركة في المناطق التنموية والحرة بما يحقق مصلحة الطرفين.
كما تهدف الاتفاقية الى تقديم الدعم في مجال تأهيل الكوادر الهندسية العاملة لدى الهيئة داخل المملكة من خلال مركز تدريب المهندسين والشعب الهندسية في النقابة، والتعاون والتنسيق للإعلان عن مشاريع الطرفين  داخل المملكة وخارجها .
وتنص الاتفاقية على تفعيل نظام تدريب المهندسين المطبق لدى النقابة مع المؤسسات والشركات المهتمة بتدريب المهندسين لتأهيلهم لسوق العمل وخدمة الوطن، لدى المديريات التابعة للهيئة.
واكدت الاتفاقية على لتعاون بين النقابة و الهيئة في مجال التدريب والتشغيل بحيث تتولى نقابة المهندسسن الاردنيين توفير الكفاءات والاختصاصات بالخبرات المطلوبة لهيئة المناطق التنموية والحرة بناءً على المتطلبات التي تحددها وتلتزم هيئة المناطق التنموية والحرة بتدريب (15) مهندسا من مختلق الاختصاصات سنوياً.
كما اكدت الاتفاقية على التعاون في تنفيذ أي برامج ومشاريع وخطط وإجراءات من شأنها أن تحقق الغايات والأهداف التي يسعى الطرفان الى تحقيقها بما يحقق مصلحة الوطن.
وقال م.عبيدات خلال توقيع الاتفاقية ان النقابة نفذت وستنفذ العديد من المشاريع التنموية ومستعدة لترويج المشاريع التي تنفذها الهيئة.
واضاف ان من شأن التعاون بين النقابة والهيئة تجنب الوقوع في مشاكل التنظيم المتعلقة بمشاريع الهيئة الاستثمارية، والترويج لمشاريع الهيئة بين المهندسين.
واشار الى ان النقابة قررت تسمية مساعد الامين العام م.محمد ابوعفيفة كضابط ارتباط مع الهيئة، في حين قررت الهيئة تسمية المفوض م.احمد الغزوي ضابط ارتباط مع النقابة.
ومن جانبه قال د.ابوربيع ان الهيئة بامس الحاجة لخبرات النقابة خاصة وانها مقبلة على العديد من المشاريع التنمويه من بينها اقامة 12 مدينة صناعية في مختلف انحاء المملكة.
 
واكد استعداد الهيئة لتدريب المهندسين حديثي التخرج على دفعات ودون انقطاع، وعلى اهمية التواصل بين النقابة والهيئة للاستفادة من خبراتها في مجال التنظيم والتراخيص.
وابدى استعداد الهيئة للترويج لمشاريع النقابة من خلال مكاتبها الموجودة خارج المملكة.

يتواجد حاليا:
62
أنت الزائر رقم:
17833971