وزير الاشغال يرعى توزيع جوائز الوزراة للعمل الاستشاري


07-09-2014

قال وزير الاشغال العامة والاسكان م.سامي هلسة ان الوزارة تسعى الى تطور العمل الاستشاري والهندسي وتأهيله للمنافسة خارج حدود الوطن.

واضاف خلال رعايته حفل توزيع جوائز الوزارة للعمل الاستشاري وتنفيذ المقاولات للعام 213 الذي اقامته دائرة العطاءات الحكومية بالتعاون مع نقابة المهندسين ونقابة المقاولين ان النقابة تسعى لتمكين الشركات الاستشارية والمقاولات من المنافسة للعمل في الدول العربية والاجنبية.

واشار الى ان الوزارة عملت على ترسيخ تكافوء الفرص والعدالة المنافسة الشريفة وفق منهجية تتوافق مع ماتسعى الوزارة لتحقيقه مستقبلا، وتسعى الى تجسيد مبدأ العمل بروح الفريق والشراكة بين القطاعين العام والخاص لانجاز الاهداف الوطنية باعلى درجات التميز.

واكد م.هلسة ان قطاع الانشاءات في المملكة ساهم في انشاء وادامة بنية تحتية تعتبر الاميز على المستوى الاقليمي رغم محدودية الامكانيات والعقبات، وان له بصمات واضحة في بناء الاردن الحديث والمتطور واحداث تأثير ايجابي على المستوى الوطني وتحسسين الاستثمار ومعدلات النمو الاقتصادي.

ومن جانبه قال نقيب المهندسين رئيس اتحاد المهندسين العرب م.عبدالله عبيدات ان الجائزة تدل على اهمية الشراكة بين القطاعات المعنية بقطاع الانشاءات المبنية على التنسيق الدائم والمستمر.

واضاف ان النقابة تحرص على تميز المهندس الاردني والذي هو اساس تميز المهنة وقطاع العمل الاستشاري الهندسي، وانها تسعى الى ان يكون المهندس الاردني باني للوطن وناقل للخبرة الى خارجه.

واشار م.عبيدات ان النقابة حرصت على تنفيذ برامج التطوير والتأهيل للمهندس والانفتاح على كل ماهو جديد في عالم الهندسة، وانها وهيئة المكاتب الهندسية في النقابة قامت باصدار العديد من التعليمات التي تهدف الى تطوير الاشراف الهندسي.

وبين ان النقابة عملت على ايجاد نظام عصري للمكاتب الهندسية يهدف الى تطوير العمل الاستشاري ومنح الهيئة المزيد من الصلاحيات وايجاد صندوق خاص بها، واعرب عن امله بان يتم اقرار النظام في وقت قريب.

ومن جانبها قالت مديرة العطاءات الحكومية م.هدى الشيشاني ان الجائزة هي ثمرة من ثمرات الابداع والتميز، وانها ترسخ الشراكة والتعاون بين القطاعين العام والخاص.

واضافت ان الدائرة تسعى الى ترسيخ قيم النزاهة والشفافية وتكافوء الفرص، وانها تسعى الى تجهيز الارضية اللازمة لطرح واحالة العطاءات الكترونيا.

ومن جانبه قال نقيب المقاولين م.احمد الطراونة ان التميز هو الطريق الوحيد لتحقيق الاهداف والوصول الى القمة.

واضاف ان قطاع الانشاءات يواجه العديد من التحديات والمعيقات التي تتطلب دعم وزارة الاشغال له وتبني مطالبه وتحقيقها، خاصة وان له دور في دفع عجلة الاقتصاد والتنمية.

واثنى على الجهود التي تقوم بها الوزارة لتقديم الافضل لقطاع الانشاءات والمقاولات.

فيما اكد رئيس هيئة المكاتب الهندسية في نقابة المهندسين م.قاهر صفا على اهمية تصدير العمل الاستشاري الاردني وتسويق الكفاءات الهندسية الاردنية في الخارج.

وشدد على ضرورة تعديل الانظمة التي من شأنها تطوير العمل الاستشاري بما يساهم في تطور الوطن.

وقدم ممثلوا الشركات التي حازت على الجائزة (بيطار مهندسون مستشارون، المستشار للهندسة، ائتلاف الفاضل للهندسة والتعهدات وعبر المتوسط للتجارة والتعهدات، وجمال وجورج قموه وشركاهم مؤسسة هبة الهندسية) شرحا عن مشاريعهم التي حازوا من خلالها على الجائزة.

وفي نهاية الحفل سلم الوزير الجوائز لمستحقيها كما كرم عدد من ممثلي المؤسسات واللجان التي ساهمت في انجاحها.


يتواجد حاليا:
211
أنت الزائر رقم:
18367704