المهندسين تحذر منتسبيها من التطبيع


20-12-2014

 طالبت نقابة المهندسين أعضائها المسؤولين والعاملين في وزارة الطاقة والثروة المعدنية وشركة الكهرباء الوطنية بعدم التعاطي مع صفقة الغاز مع الكيان الصهيوني باعتبار ذلك عملا تطبيعيا.

وقال نقيب المهندسين رئيس اتحاد المهندسين العرب ان على المهندسين عدم الانخراط في اي اتفاقية او عمل تطبيعي وذلك التزاما بقرارات الهيئة العامة والنقابة الرافضة للتطبيع.

واضاف ان نقابة المهندسين جزء من الائتلاف الشعبي الرافض لتوقيع اتفاقية الغاز واكان لها دور رئيسي في الكشف عنها والتحذير من مخاطرها على الوطن، والتي تجعل ملف الطاقة بيد العدو الصهيوني الذي لايحترم أي اتفاقيات، عدا عن الفائدة الاقتصادية الكبيرة التي سيحققها الكيان الصهيوني من جراء توقيع الاتفاقية.

واشاد م. عبيدات بموقف النواب الرافض للتوقيع على الاتفاقية، ودعا الحكومة الى البحث عن مصادر اخرى للطاقة غير الغاز العربي المسروق من قبل شركات صهيونية وأمريكية.

واوضح ان نقابة المهندسين كانت قد وجهت يوم الثلاثاء الماضي الدعوة للنقابات المهنية ومجلس النقباء للاجتماع لمناقشة اصرار الحكومة على الاتفاقية رغم المعارضة الشعبية والنيابية الواسعة لها. 

يتواجد حاليا:
65
أنت الزائر رقم:
15204029