المهندسين تنفذ اعتصاما للافراج عن اعضائها


05-01-2015

 نفذت نقابة المهندسين اعتصاما امام مجمع النقابات المهنية للمطالبة بالافراج عن اعضائها وموظفيها المعتقلين والذي كان اخرهم الاسير المحرر انس ابو خضير.

وقال نقيب المهندسين م.عبدالله عبيدات ان هذه الوقفة التي سبقها وقفات سيتبعها وقفات اخرى ما دام هناك معتقلين ينادون بالحرية ويدافعون عن قضية الاسرى وقضية القدس الشريف.
واضاف في كلمه له خلال الاعتصام ان الربيع العربي الذي تم الانقلاب عليه في مصر تحول في الاردن الى قوانيين تقيد الحريات.
ودعا عبيدات الى الافراج الفوري عن المعتقلين، و اكد ان المعتقلين يستحقون التكريم، وليس السجن، كونهم نشطاء في الدفاع عن فلسطين والقدس والاقصى والاسرى والوطن. .
وقال عبيدات يريدون من الاردن ان يتحول الى تابع اقتصادي للكيان من خلال اتفاقية الغاز ومن خلال الاتفاقيات الاخرى.
واكد ان الاعتقالات لن تثني النقابة عن القيام بدورها الوطني تجاه فلسطين والقدس ودعم المقاومة الفلسطينية، ومطالبتها بشمول الاسرى الاردنيين في سجون الاحتلال بأي صفقة مقبلة للإفراج عن الاسرى، وأن التهم الموجهة للمهندسين والموظفين باطلة وغير منطقية.
ومن جانبه قال والد الاسير المحرر انس ابو خضير كنت اتفهم عندما اسر ابنائي من قبل الكيان الصهيوني لمصلحة من تم اعتقالهم اما الان وبعد اعتقلوا في الاردن فقد صعب الامر علي وخصوصا ان المحقق هو مسلم ويعرف جيدا ان القدس هي اولى القبلتين .
ودعا الحكومة للإفراج عن المعتقلين مؤكدا ان نهم مجاهدون ويعملون فقط من اجل القدس ومن اجل الاسرى الادنيين ولا يملكون الا كل المحبة للأردن.
وقال ان قضيتهم سياسية نابعة من مواقفهم تجاه القدس والأقصى، وان إلصاق تهمة الارهاب بهم مدعاة للاستهجان.
وطالب بإيقاف الإجراءات غير القانونية التي تتعارض مع الاصلاح، وتعيدنا لزمن الأحكام العرفية

يتواجد حاليا:
67
أنت الزائر رقم:
17814868