الطباع : النقابة تسعى الى استثمار الكفاءات الوطنية


22-03-2015

 تعقد شعبة الهندسة المدنية في نقابة المهندسين مؤتمر الهندسة المدنية الأردني الدولي السادس وذلك تحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور خلال الفترة من 10-12 الشهر الجاري في فندق لاند مارك.

وقال نائب نقيب المهندسين م.ماجد الطباع ان المؤتمر ياتي ضمن سلسلة المؤتمرات الهندسية التي تعقدها النقابة والتي وصل عددها خلال دورة المجلس الحالي الى 14 مؤتمرا، والتي تهدف الى اطلاع المهندسين على احدث التطورات في العلوم الهندسية.

واضاف ان النقابة تسعى الى استثمار العدد الكبير من المهندسين في المملكة والذي يعد من اعلى النسب عالميا، بحيث ينعكس هذا العدد على الوجه الحضاري للمملكة ودعم الاقتصاد الوطني.

واشار ان النقابة مهتمه بتنمية الكفاءات الوطنية واطلاع المهندسين على الخبرات الاجنبية في مختلف العلوم الهندسية.

ومن جانبه قال رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر د.امجد البرغوثي ان المؤتمر الذي بدأ الاعداد له منذ نحو عام تلقى 76 ورقة وبحثا علميا قبل  42 منها.

واضاف ان محاور المؤتمر ستتناول الانشاءات والمواد، وتقييم و إعادة تأهيل المنشأت، والهندسة الجيوتقنية، والهندسة البيئية، وادارة الإنشاء، والاستدامة والانشاءات الخضراء، والموارد المائية والمنشأت الهيدروليكية.

واشار الى ان نحو 60% من الاوراق محلية، والباقي من 16 دولة عريبة واجنبية مشاركة في المؤتمر هي العراق وليبيا وفلسطين ومصر والسعودية وقطر ولبنان والجزائر وايران وتركيا وماليزيا والهند واستراليا وكندا وامريكا وسويسرا.

لفت الدكتور البرغوثي الى انه سيكون هناك اربعة متحدثين رئيسيين من كندا وسويسرا وتركيا ومصرسيقدمون خمس محاضرات في احدث ماتوصل اليه العلم.

واشار الى انه ستعقد على هامش المؤتمر ورش عمل حول تطوير كودة مقاومة الزلازل، وجلسة حوارية حول المياه والبيئة في الاردن، وورشة حول تصميم المباني العالية للزلازل.

ومن جانبه قال رئيس شعبة الهندسة المدنية في النقابة م.خالد ابورمان ان المؤتمر سيعرض اخر ماتوصل اليه علم لهندسة المدنية في مختلف اختصاصاته الفرعية، وسيوفر الفرصة للمهندسين للحوار مع العلماء والخبراء الدوليين والبحث عن حلول للمشاكل التي تواجه الوطن والمهندس الاردني.

واضاف ان الشعبة ركزت من خلال المؤتمرات والملتقيات ووورش العمل واللقاءات التي عقدتها على رفع سوية المهندس الاردني وممارسة المهنة في المملكة.

واشار ان الشعبة بصدد اعداد دليلين بالتعاون مع الوكالة السويسرية حول الاشراف الهندسي ةتقيم اضرار المباني بعد وقوع الزلازل.

ولفت م.ابورمان الى ان الشعبة اولت موضوع البنية التحتية والاشراف الهندسية اهمية كبيرة، وشكلت لجان لها وعقدت لقاءات ومؤمرات خاصة بها.

واكد على ضرورة ان يتم تدقيق مخططات البنية التحتية من خلال النقابة لتلافي المشاكل التي تواجه البنية التحتية في المملكة، كما اعدت تعليمات حول الاشراف الهندسي ستصدر عن مجلس النقابة من شأنها تلافي السلبيات المتعلقة بالاشراف الهندسي، وان بعض الاجراءات التي قامت بها حدت بشكل كبير من الاشراف الصوري.





يتواجد حاليا:
30
أنت الزائر رقم:
14196057