عبيدات: من المؤسف توجيه تهم لأردنيين تتعلق بدعم المقاومة


31-03-2015

 نفذت نقابة المهندسين واهالي المهندسين وموظفي النقابة المعتقلين اعتصاما امام محكمة أمن الدولة بالتزامن مع تقديمهم للمحكمة في اول جلسات محاكمتهم.

ورفع المشاركون في الاعتصام يافطات كتب عليها " التنسيق الامني عار" " الارهاب هو الاحتلال" " المقاومة مش ارهاب".

وطالب متحدثون في الاعتصام بالافراج عن المعتقلين، مؤكدين انهم لم يقوموا باعمال يستحقوا المحاكمة عليها او التهم التي تم توجيهها لهم، وأكدوا أن مثول المعتقلين أمام محكمة أمن الدولة غير قانوني وغير دستوري، وان التهم الموجهة لهم "سياسية" وأن المحكمة غير مختصة بمحاكمة المدنيين.

وقال نقيب المهندسين م.عبدالله عبيدات انه من المؤسف ان تكون التهم الموجهة للمعتقلين هي "دعم المقاومة"، خاصة وان المعتقلين كانوا من المدافعين عن الاقصى والاسرى.

واضاف أن المعتقلين هم من خيرة أبناء الوطن الذين يدافعون عنه وعن أمنه الذي يعتبر خطا احمر بالنسبة لهم ولنقابتهم وكل مواطن شريف، ولم يخلوا بالنظام كما هي التهم الموجهة لهم، وكانوا من خلال نشاطهم يعملون تحت مظلة القوانين.

وتحدث خلال الاعتصام المحامي حكمت الرواشدة مبديا استغرابه لمحاكمة امن الدولة لمواطنين اثنين معتقلين لدى العدو الصهيوني.

كما تحدث منسق الحملة الشعبية للدفاع عن معتقلي نقابة المهندسين م.مازن ملصة حيث ابدى استغرابه للتهم الموجهة للمعتقلين والتي تنوعت بين الإخلال بالنظام العام وتصنيع المتفجرات والالتحاق بجماعة مسلحة، وتجنيد عناصر لجماعة مسلحة.

وكانت المحكمة قد ارجأت محاكمة المعتقلين إلى 30 الشهر الجاري، وذلك للاستماع إلى دفوع المحامين.



يتواجد حاليا:
89
أنت الزائر رقم:
15810395