عبيدات: اللجان التطوعية النقابية سبب رئيسي في نجاح النقابة


31-03-2015

 كرمت نقابة المهندسين اللجان النقابية الفاعلة في النقابة خلال حفل اقامته بمجمع النقابات المهنية.

وقال نقيب المهندسين م.عبدالله عبيدات ان اللجان النقابية التطوعية في النقابة كانت سببا رئيسيا في النجاحات التي حققتها النقابة خاصة وان عمل النقابة يرتكز على جهود المهندسين المتطوعين.

واضاف ان النقابة منحت اللجان النقابية هامشا من اللامركزية التي مكنتها من القيام بالانشطة النقابية والمهنية والوطنية، كما ان مجلس النقابة كان يدعم عمل اللجان ويسهل ادائها لمهامها في اطار موازنات متواضعة.

واشار م.عبيدات  ان اللجان تشكل لوحة فسيفسائية يتمثل فيها كافة الاتجاهات النقابية التي تعمل في خدمة النقابة.

واكد على ضرورة ان لايكون الاختلاف على النقابة بل من اجلها وخدمة منتسبيها، وان ينتهي التنافس على النقابة مع انتهاء الانتخابات.

واستعرض م.عبيدات انجازات مجلس النقابة في مختلف المجالات التشريعية والمهنية والنقابية والوطنية والاجتماعية.

ولفت الى ان مجلس النقابة منح فروعه في المحافظات صلاحيات واسعة تمكنها من تقديم الخدمات التي تقدمها النقابة الام لمنتسبيها، ومساعدتها على بناء مقار لها في الفروع وشراء اراضي لبناء مقار جديدة.

واشار الى انه تم  خلال دورة المجلس الحالي تدريب 6082 مهندسا حديث التخرج، ووفرت 1667 فرصة عمل لهم داخل المملكة و2200 فرصة عمل خارج المملكة، عدا عن توفير دورات مجانية  ل9200 مهندسا واشارك 19350 في التأمين الصحي المجاني.

وتوقع م.عبيدات ان يصل عدد المهندسين المنتسبين للنقابة بحلول العام 2018 الى 150 الف مهندسا ومهندسة، مشيرا الى ان عدد المهندسين الذين تم قبولهم خلال دورة المجلس نحو 20 الف مهندسا ومهندسة ليرتفع عدد اعضاء النقابة مع نهاية العام الماضي الى قرابة ال 119 الف مهندسا ومهندسة.

ولفت الى ان نسبة المسددين لاشتراكاتهم السنوية للنقابة بلغت 84%، معتبرا ان هذه النسبة دليل على قوة النقابة والخدمات التي تقدمها النقابة لكافة منتسبيها.

واشار الى ان عدد الدورات العلمية والهندسية التي عقدتها النقابة بلغت 1520 دورة استفاد منها 28 الف مهندس ومهندسة، فيما بلغ عدد المشاركين في الورشات والايام العلمية 8500 مهندس، كما تم عقد 1720 نشاطا نقابيا وثقافيا ووطنيا.

كما وقعت النقابة 12 بروتوكول مع الجامعات والشركات والمؤسسات الرسمية، وعقدت 16 مؤتمرا ومعرضا هندسيا، شارك فيها 6 الاف مهندسا، كما ان النقابة استحوذت على 14% من الدورات التي يعقدها الفيديك على مستوى العالم.

وعلى صعيد العمل الاستشاري اشار الى ان النقابة كشفت على عشرة الاف مشروع بالتعاون مع الجهات المختصة، كما انها تعاملت مع 1036 مخالفة بناء، ودققت مامساحته (51.703) مليون متر مربع.

وفيما يتعلق بالمهندسين الشباب ويما يتعلق بصندوق التكافل الاجتماعي اشار الى ان النقابة قدمت 7.5 مليون دينار للمنتفعين في حالتي العجز والوفاة، كما قدمت قروض زواج ل4100 مهندس ومهندسة بقيم 9 ملايين دينار، كما قدمت قروض ل 700 مستفيد بقيمة 1.8 مليون دينار، فيما بلغت قيمة القروض الحسنة التي منحتها النقابة لاعضائها 52 مليون دينار منها 1,2 مليون دينار خلال دورة المجلس الحالية.

وفيما يتعلق بصندوق التقاعد اشار الى ان القيمة السوقية لموجودات الصندوق بلغت 297 مليون دينار، فيما بلغت الارباح الاستثمارية للصندوق خلال عامي 2012-2013  (18)  مليون دينار، وقدم الصندوق رواتبا تقاعدية بقيمة 55 مليون دينار خلال دورة المجلس.

واشار الى ان النقابة حققت عائدا استثماريا يصل الى 5.7% عن العام 2013 وان العائد المتوقع للعام 2014 يقترب من 6%، في حين ان الدراسة الاكتوارية لاتطلب عائدا اكثر من 5%..

وبلغت ارباح محفظة الاسهم في صندوق التقاعد 1.2 مليون دينار، وان نحو 4 الاف مهندس استفادوا من مشاريع الاراضي التي بلغت 17 مشروعا وبقيمة 30 مليون دينار في كافة انحاء المملكة.

واستعرض م.عبيدات الدور الذي قامت به النقابة على صعيد المسؤولية الاجتماعية، والقضايا الوطنية.


 

يتواجد حاليا:
75
أنت الزائر رقم:
15819203