الأعلان عن فعاليات مؤتمر الهندسة الكهربائية والالكترونية...


12-10-2015

 أعلنت نقابة المهندسين الأردنين فعاليات مؤتمر الهندسة الكهربائية والالكترونية الأردني الدولي التاسع والمنوي عقده يوم الأثنين المقبل خلال الفترة من الثاني عشر إلى الرابع عشر من الشهر الجاري تحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور عبد الله النسور والذي يناقش عدد من المحاور التي تتعلق في الهندسة الكهربائية.

وقال نقيب المهندسين الأردني م.ماجد الطباع أن النقابة تقوم بتنظيم العديد من المؤتمرات الهندسية للأرتقاء بالعمل الهندسي في الأردن وهذا يشكل لنا فخر وأعتزار ليكون مصدر قوة للمهندسين والوطن وللمساهمة في رفد الاقتصاد الوطني بالكوادر المؤهلة ولا يتم ذلك إلا من خلال تعريفهم بالتطورات المرتبطة بالعمل الهندسي ونحن بدورنا نقوم بتوثيق العلاقة مع الشركات الدولية والمؤسسات الهندسية المحلية .

وأضاف أن هذا المؤتمر هو التاسع وهو يقوم على تقديم أوراق عمل من خلال الجمعيات الدولية المشاركة ويصاحب المؤتمر معرض انتربيلد الذي له سمعة دولية طيبة وبمشاركة البوابة الذهبية .

وبين م.الطباع أن النقابة تقوم تعقد العديد من المؤتمرات مثل مؤتمر التعدين السابع ومؤتمر البناء الخامس ومؤتمر الهندسة الكيماوية السابع والتي بدورها تعمل على تغذية خبرات المهندس الأردني وتطوير العمل الهندسي في الأردن .

 

وبدوره أفاد المهندس شكيب عودة الله رئيس مجلس الشعبة الكهربائية في النقابة أن المؤتمر جاء بالتعاون مع جمعية المهندسين الكهربائيين الأمريكية وجمعية المهندسين الكهربائيين البريطانية ومشروع موزيك وهو مشروع أوروبي لتطبيقات الناتو, حيث تعتبر شعبة الهندسة الكهربائة من أكبر شعب المهندسين في النقابة وهي تشكل 37% من حجم المهندسين وهو عبئ من حيث العدد لا سيما أن 3500 مهندس ينتسب إلى الشعبة سنوياً الذين يحتاجون إلى التدريب والتشغيل وتطويرهم من النواحي المهنية والعلمية .

وبين م. شكيب عودة الله أن المؤتمر جزء من التطوير العلمي للمهندس وهو مميز من حيث الموضوعات التي يطرحها وهناك ورش عمل مصاحبة له هذه البرامج تعلم على سد الفجوة ما بين فترة التخرج ودخول سوق العمل لحديثي التخرج كما وأنها  توطد العلاقة  ما بين المهندس ورجال الأعمال مضيفاً انه في عام 2013 بلغ عدد المهندسين الذين تم تدريبهم إلى 19 ألف مهندس ضمن شعبة الهندسة الكهربائية.

 

وأشار م.عودة الله أنه الشعبة طالبت وزير التعليم العالي أن لا يقل معدل القبول في تخصصات الهندسة الكهربائية عن 80% داخلياً  و75% في الخارج حيث أن هناك 18 ألف طالب على مقاعد الدراسة ضمن تخصصات الهندسة الكهربائية في الوقت الحالي الا أن وزارة التعليم العالي خفضت معدل القبول للتتيح الفرصة لطلبة التوجيهي دخول هذا التخصص مما يشكل عبئاً إضافياً على هذه التخصص .

 

ومن جانبه قال رئيس اللجنة التحضيرية المهندس للمؤتمر موسى حبيب هذا المؤتمر هو التاسع ومضى على إنتلاقته 30 سنة الذي تم عقده عام 1982 وسيكون حافلاً بالمتحدثين الذي سيبلغ عددهم 49 متحدثاً .

وما يميز هذا المؤتمر أنه مختص بالهندسة الكهربائية بمحاوره المتعددة مثل هندسة الاتصالات وتكنولوجيا الناتو, هندسة الكمبيوتر, هندسة القوى البشرية, الهندسة الطبية والالكترونيات, وسيتعقد غداً سبعة ورش عمل للمهندسين تمهيداً لإنطلاق المؤتمر يشمل المحاور الهندسية الخمسة التي تم الإشارة إليها وجلستين تقنيتين بالإضافة الى جلستين حوراريتين وسيطرح خلاله موضوع الشبكة الذكية والمدينة الذكية والتي ستسجل وتبث من خلال الموقع الالكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي التي تتيح للمهندسين الإطلاع عليها والإستفادة منها منه في أي مكان وأي وقت والذي والجدير بالذكر ان هذا المؤتمر يشارك به 14 دولة عشرة منها عالمية واربعة عربية .  

وأفاد م. حبيب أن أهم النتائج التي تسعى النقابة للوصول إليها بعد المؤتمر أننا نطلع إلى العالمية في مثل هذه المؤتمرات ونسعى إلى الارتقاء بالكوادر الهندسية والعلمية وتبادل الخبرات وأبرز التطورات في مجال الهندسة الكهربائية بالإضافة إلى تبادل العلاقات من خلال الأوراق العلمية التي سيتم نشرها خلال المؤتمر حيث سيتم عرض 30 ورقة علمية.  

رئيس اللجنة التحضيرية لمعرض انتربيلد قال ان هذا المؤتمر جاء متميزاً لانه يحتوي على معرضين وهما معرض انتربيلد وهو امتداد لمعرض انتربيلد العالمي ومعرض سبارك والذي يشارك به أكثر من 100 شركة من مختلف دول العالم والشركات المحلية الأخرى والذي يقوم بزيارته من 4000 الى 4500 شخص من رجال الاعمال والاخصائيون في نفس المجال . 


يتواجد حاليا:
49
أنت الزائر رقم:
18968502