"المهندسين" تجدد رفضها لشراء غاز الاحتلال .. وتؤكد: الاتفاقية...


09-03-2016

عبرت نقابة المهندسين الأردنيين مجددا عن موقفها الرافض جملة وتفصيلا حيال توقيع اتفاقية شراء الغاز مع الكيان الصهيوني، مؤكدة ان الاتفاقية تدخل التطبيع إلى منزل كل أردني وتشكل تحديا لمشاعر المواطنين.

وأضافت النقابة في تصريح صحفي أن شراء الغاز الفلسطيني المسروق من قبل الاحتلال مرفوض ولا مبرر له، خاصة وانه يدعم الاقتصاد الصهيوني، ويضع ملف الطاقة في المملكة بيد غول لا يلتزم بأي تعهدات او اتفاقيات.

واستهجنت النقابة استمرار الحكومة في المضي بإتمام الصفقة في الوقت الذي يستمر فيه التهديد بالوطن البديل ويهودية الدولة الصهيونية والاعتداء على المقدسات وتهويدها، واستمرار تنفيذ حملات الاعتقال بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

وعولت النقابة على مجلس النواب باعتباره ممثلا للشارع الأردني في رفض اتمام الاتفاقية، داعية اياه إلى اتخاذ موقف جدي وجريء تجاه الاتفاقية التي من شأنها دعم آلة الحرب الصهيونية.

وأكدت النقابة أنها تقوم بعمل كافة الاجراءات التي من شأنها منع منتسبيها من القيام بأي نشاط تطبيعي ان ثبت ذلك بالأدلة القاطعة. 

يتواجد حاليا:
55
أنت الزائر رقم:
17825937