الاميرة سمية بنت الحسن تفتتح مؤتمر المهندسات وريادة الاعمال


10-05-2016

 افتتحت صاحبة السمو الملكي الاميرة سمية بنت الحسن رئيس الجمعية العلمية الملكية اليوم الاحد مؤتمر المهندسات لريادة الأعمال والذي تقيمه لجنة المهندسات الاردنيات في نقابة المهندسين بعنوان (دور ريادة الأعمال في التنمية المستدامة)

وقال نقيب المهندسين الاردنيين المهندس ماجد الطباع ان هذا المؤتمر يأتي ترجمةً عمليةً لهذا النهج من خلال مأسسة الشراكة ما بين كافة الجهات الفاعلة في ريادة الاعمال وشؤون المرأة في الهندسة و ريادتها وكي نتمكن من تحديد أولويات التنمية الاقتصادية المحلية التي تسهم في خلق فرص العمل والحد من ظاهرتي الفقر والبطالة.

 

وأضاف المهندس الطباع في كلمته في حفل الافتتاح أن النقابة أولت قطاع المهندسات عناية خاصة من خلال فتح المجال لهذا القطاع الهام في العمل النقابي والتطوعي والعلمي المحلي والعربي ورعاية المبادرات الابداعية و كذلك تبوء المواقع القيادية في النقابة.

 

واكد أن تعزيز منظومة ريادة الاعمال والنهوض بمستوى مشاركة رياديات الاعمال يعدّ توجها مهما يجب ان تتخذه الحكومة وكافة مؤسسات المجتمع المدني لما له من أثر ايجابي في تمكين المرأة عموما و المهندسات على وجه الخصوص من القيام بدورهن في بناء الوطن من خلال تعزيز ثقافة الابداع وتأسيس الأعمال لديهن .

 

ودعا المهندس الطباع في كلمته الحكومة الى العمل كمظلة لتنسيق الجهود في هذا المجال تجنباً لازدواجية الجهود. مؤكدا انه  يجب عليها إزالة التشوه الحاصل في قطاع التمويل الميكروي واختلاف المتطلبات اللازمة للتمويل وتوفير آليات التمويل التي تناسب جميع احتياجات المستفيدين من التمويل.

 

وأشار الى دور القطاع الخاص في دعم ريادة الاعمال والأخذ بيد الرياديين من حيث التدريب والمتابعة مشيرا الى ان نقطة الاساس تبدأ في النظام التعليمي الجامعي من حيث نشر فكر ريادة الاعمال في سن مبكرة وتعزيز روح المخاطرة لإنشاء المشاريع، و تشجيع الابحاث ومشاريع التخرج ورسائل الماجستير والدكتوراه ذات البعد الواقعي والتي لها فرصة للتحول لفكرة مشروع اقتصادي ناشئ فيما بعد.

 

بدورها أكدت المهندسة جمانة المفلح رئيس لجنة المهندسات الأردنيات على أن المؤتمر سيسهم في توثيق أواصر التعاون بين الهيئات والجهات الداعمة لريادة الأعمال ورفد الجهود الوطنية بالنهوض بمستوى مشاركة المهندسة العملية التنموية والعمل على تبني آليات تنظيمية وتشريعية وبيئة محفزة للعمل .

 

ودعت المهندسة المفلح لأن يكون المؤتمر انطلاقة حقيقية لاستراتيجية تتبناها نقابة المهندسين بإنشاء شراكات واتفاقيات والتشبيك بين المؤسسات لإعداد جيل من الرياديين والكفاءات المهنية وتوفير فرص عمل من خلال إنشاء شركات جديدة ذات أفكار خلاقة قادرة على المنافسة محليا وعالميا وتساهم في تنمية عجلة الاقتصاد الوطني .

 

من جانبه قال المهندس سامي سميرات المدير التنفيذي للقطاع المؤسسي والشركات في شركة اورانج - احدى الشركات الداعمة للمؤتمر -  ان الدعم الذي تقدمه اورانج الاردن لا يقتصر على منتجات وخدمات الاتصالات المتفوقة بل يشمل الكثير ، واكد ان شركته تمتلك الرغبة والعزم لتقديم الدعم للرياديين على طريق دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المملكة .

 

وتمتد فعاليات المؤتمر الذي يعقد في فندق شيراتون على مدار يومين تطرح فيه مجموعة من اوراق العمل والجلسات العلمية والنقاشية حول ريادة الاعمال والتنمية المستدامة   وحواضن الأعمال و البرامج الريادية  في الأردن .

يتواجد حاليا:
109
أنت الزائر رقم:
14715375