افطار تكريمي لأهالي الأسرى في سجون الاحتلال في "المهندسين"


12-06-2016

 تحت رعاية نقيب المهندسين المهندس ماجد الطباع أقامت لجنة الحريات في نقابة المهندسين الأردنيين بالتعاون مع الحملة الأردنية الشبابية لنصرة الأسرى في سجون الاحتلال السبت افطارا تكريميا لأهالي الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال الصهيوني.

وقال م. الطباع في كلمة ألقاها خلال حفل الافطار أن نقابة المهندسين كانت ولازالت مناصرة للقضية الفلسطينية ومدافعة عن أهم أركانها وهي قضية الأسرى.

وأكد أن قضية الأسرى الأردنيين هي قضية وطنية وأنه شرف لكل أردني أن يدافع عنهم ويتبنى قضيتهم، مطالبا بالافراج عن معتقلي دعم المقاومة.

بدوره شكر المهندس عبدالله قفاف في كلمة باسم الحملة الشبابية الأردنية لنصرة الأسرى تعاون نقابة المهندسين مع اللجان الناشطة في هذا القضية العادلة وتبنيها لقضايا الحريات العامة وخاصة قضية الأسرى الأردنيين.

من جانبه أكد ضيف الحفل الدكتور أحمد نوفل أن قضية فلسطين هي قضية الأمة المركزية وأن قضية الأسرى في سجون الاحتلال قضية عادلة ومشرفة، داعيا إلى التفاعل معها على كافة المستويات وحث الإعلام على تبني هذه القضية.

وتخلل الحفل الذي قدمه الإعلامي هشام جابر فقرات فنية قدمها الفنان والشاعر سامر عيسى والفنان عبدالرحمن شاهين.

وفي ختام الحفل الذي حضره أهالي الأسرى والاسرى المحررون والناشطون في هذا المجال، كرم نقيب المهندسين الاردنيين الأسير الأردني المحرر أكرم زهرة وهو آخر الأسرى الأردنيين خروجا من سجون الاحتلال.

يذكر أن نقابة المهندسين تقيم حفل افطار سنوي تكريما لأهالي الأسرى الأردنيين الذين وصل عددهم مؤخرا إلى 25 أسيرا أردنيا باعتقال الشاب أسيد أبوخضير.

يتواجد حاليا:
73
أنت الزائر رقم:
17236600