"المهندسين" تدين الهجوم على الحدود الشمالية.. وتدعو إلى الالتفاف...


21-06-2016

 بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن نقابة المهندسين الأردنيين

   تابعت نقابة المهندسين منذ الصباح الباكر بكل ألم وحزن استشهاد واصابة عدد من منتسبي القوات المسلحة الاردنية الباسلة بعد استهدافهم بسيارة مفخخة على الحدود الشمالية للمملكة .

   وإنّ نقابة المهندسين إذ تدين هذا العمل الارهابي الجبان لتؤكد أن يد الغدر والارهاب قد وصلت لبيوت الاردنيين جميعا ، وآذتهم في أحب الناس إليهم من أبنائهم حماة الديار ودرع الوطن من منتسبي قواتنا المسلحة الباسلة .

   وتتقدم نقابة المهندسين ببالغ الحزن والأسى بأحر التعازي لأهالي الشهداء وتدعو لهم بالمغفرة والرحمة والقبول، ليعرضوا على الله صائمين مرابطين شهداء ، كما تتمنى للمصابين الشفاء العاجل التام .

   وتؤكد نقابة المهندسين في هذا  الصدد أن استهداف الأردن وأمنه واستقراره في هذا الوقت بالذات له مرام بعيدة تهدف الى ادخال الأردن في حلقة العنف والارهاب والقتل المستمرة منذ سنوات في الاقليم من حولنا ، وان قوى اقليمية ودولية تستهدف الحصن الأخير من حصون الامن والامان في هذه المنطقة .

وإنّ قراءة الواقع تؤكد بأن استقرار الاردن ووحدته ومظاهر الامن والامان فيه لا تروق لقوى الشر والإرهاب في العالم ، وإننا نرى أن الرد الامثل على هؤلاء المجرمين يكون من خلال حزمة من الاجراءات ومنها :

1- الضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه العبث بأمن الأردن واستقراره .

2- تمتين الجبهة الداخلية واستبعاد كافة عوامل التوتير والفرقة واستدعاء كافة معاني الوحدة والترابط والحفاظ على النسيج الاجتماعي المتآلف .

3- ندعو أبناء الوطن جميعا للوقوف صفا واحدا خلف جيشنا العربي المصطفوي وقواتنا المسلحة الباسلة .

4- ندعو المؤسسات والهيئات والاحزاب والنقابات والقوى الشعبية للتأكيد على دعمها والتفافها حول قواتنا المسلحة في وجه قوى الغدر الارهاب .

 

وإن نقابة المهندسين الأردنيين إذ تضع كل امكانياتها في خدمة الوطن لتدعو الله العلي القدير أن يحفظ الاردن من كل سوء ومكروه وان يرد كيد العابثين الى نحورهم وان يبقى الوطن آمنا مستقرا .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

يتواجد حاليا:
73
أنت الزائر رقم:
18884780