"المهندسين" تعقد اللقاء السادس من سير أعلام بيت المقدس


06-12-2016

 عقدت لجنة مهندسون من أجل فلسطين والقدس في نقابة المهندسين اللقاء السادس من سلسلة "سير أعلام بيت المقدس"، قدمه الدكتور المقدسي رائد فتحي، والدكتور خالد العويسي.

 وتحدث د. فتحي حول سيرة الخليفة عبدالملك بن مروان، باعتباره أحد  كبار علماء المدينة المنورة، وتولى الخلافة بعد أبيه مروان بن الحكم، وأولى منطقة الشام اهتماما خاصا، وأراد أن تظهر معالم التدين والدين ومعالم العقيدة في دولته، لذلك عني ببناء المساجد، فبنى المسجد الأموي في دمشق ومسجد قبة الصخرة في بيت المقدس.

 وتحدث د. فتحي عن الخليفة الوليد بن عبدالملك الذي تم خلال فترة ولايته بناء المسجد القبلي الجامع بعد أن تأسس فن العمارة الإسلامي، وبناء مركز الجامع القبلي بمركز قبة الصخرة المشرفة، ثم جعل له رواق عظيم، وسبعة أروقة من جهة الشرق وسبعة أخرى من جهة الغرب.

 بدوره تحدث الدكتور خالد العويسي حول سيرة الخليفة عبدالملك بن مروان خامس الخلفاء الأمويين، كان فقيها أديبا شاعرا، استعمله معاوية واليا على المدينة المنورة، وتولى إمارة بيت المقدس وفلسطين، ثم تولى إمارة دمشق، وتولى منصب الخلافة بعد وفاة والده مروان بن الحكم، واهتم ببيت المقدس اهتماما كبيرا.

 يذكر أن "سير أعلام بيت المقدس" هي مستمرة تستعرض فيها اللجنة سيرا لابرز الشخصيات التي كان لها اثرا في بيت المقدس في مختلف الجوانب.

يتواجد حاليا:
65
أنت الزائر رقم:
18996918