ورشة عمل حول التسجيل الصوري ومخالفات المهنة للمهندسين


22-05-2017

نظمت لجنة ممارسة في نقابة المهندسين الأردنيين ورشة عمل حول التسجيل الصوري ومخالفات المهنة، بحضور نائب نقيب المهندسين المهندس خالد أبورمان ورئيس جمعية المستثمرين في قطاع الاسكان المهندس زهير العمري و نائب رئيس هيئة المكاتب والشركات الهندسية المهندس محمد أبو سالم و عضو لجنة اعداد ميثاق اخلاقيات ممارسة المهنة المهندسة مها أبوهدبه ما يزيد عن 150 مهندسا ومهندسة،وأدار الورشة رئيس لجنة ممارسة المهنة المهندس عامر الطباخي.

وأشاد نائب نقيب المهندسين المهندس خالد أبورمان بالجهود التي بذلتها اللجنة المنظمة للورشة، مشيرا إلى أنها لها دور هام في تقديم خلاصة الجهود المبذولة من قبل جميع الهيئات واللجان الأردنية والعربية لتوحيد ممارسة المهنة للاختصاصات الهندسية المختلفة.

وأوضح أن النقابة أصدرت في سياق برامج التأهيل والاعتماد المهني ما تم تسميته بميثاق اداب واخلاقيات ممارسة مهنة الهندسة، يضاف الى ذلك الجهود التي تبذلها لجان ممارسة المهنة من أفكار لتطوير نظام ممارسة المهنة وضبط المخالفات ووضع اطر قانونية لمنعها، وتعتبر النقابة من بين المؤسسات السباقة في العناية بهذا الجانب.

وأشار إلى أن اعتماد تطبيق هذه الأنظمة للوصول إلى المهندس الذي يقدم خدماته المهنية وفق المعايير الاخلاقية التي تتوخى الصدق والأمانة والاتقان يسهم في رفع شأن المهنة وتعميق الانتماء للوطن ضمن بيئة مستدامة.

واستعرضت دائرة  الشؤون النقابية دور النقابة في تنظيم العمل الهندسي، من خلال التشريعات والأسس التي تسهل مهام المهندس والجهات الاخرى من دوائر ووزارات، و العمل على إلزام الشركات والمؤسسات بالحد الأدنى من الرواتب حسب سلم الرواتب المعتمد من المجلس.

وأوضح أن النقابة أصدرت الشهادات المختلفة التي من شأنها تسهيل المعاملات التي يحتاجها المهندس، وتتابع وتمنع مخالفات ازدواجية العمل والتسجيل الصوري لدى المهندسين لتوفير فرص عمل للعاطلين عن العمل، وتبني حلقات وصل مع الدوائر الحكومية كدائرة العطاءات الحكومية والضمان الاجتماعي والوزارات وبعض السفارات.

واستعرض نائب رئيس هيئة المكاتب والشركات الهندسية في النقابة المهندس محمد ابوسالم دور الهئية في الحد من ظاهرة التسجيل الصوري، وحث المهندسين وخاصة الشباب بالابتعاد عن هذه الممارسات لما تلحقه من أضرار بهم.

بدورها استعرضت عضو لجنة اعداد ميثاق أخلاقيات ممارسة المهنة المهندسة مها أبوهدبه أهم ما جاء في بنود الميثاق، وأهيمة التزام المهندسين به ليتمكنوا من الحصول على حقوقهم غير منقوصة.

كما استعرض رئيس جمعية المستثمرين في قطاع الاسكان المهندس زهير العمري دور الجمعية في الحد من المخالفات، مؤكدا استعداد الجمعية في التعاون والتنسيق للحد من الظاهرة من خلال تطبيق التعليمات والانظمة

وأوصى المشاركون في ختام اللقاء بتفعيل القوانين والانظمة والتعليمات للحد من المخالفات والتسجيل الصوري، وضرورة اتخاذ اجراءات تجاه المهندسين والمكاتب المخالفة، والتعاون مع كافة المؤسسات الرسمية والاهلية لمواجهة والحد من المخالفات، وضرورة الزام كافة الشركات بالضمان الاجتماعي والتامين الصحي للعاملين فيها.

كما أوصوا بأهمية تفعيل المادة 24 من قانون النقابة لايجاد فرص عمل جديدة وتنظيم العمل المهني، ومحاسبة اي جهة مخالفة وتغليظ العقوبة عليها وعدم اقتصارها على المهندس فقط، والسعي لتدريب وتاهيل المهندسين الشباب حديثي التخرج قبل تسجيلهم على الاشراف، والاسراع في تنفيذ التعليمات الجديدة التي ستصدر عن هيئة المكاتب وخاصة فيما يتعلق باتعاب المهندس المقيم.

وأكد رئيس اللجنة المهندس عامر الطباخي أن اللجنة ستأخذ بعين الاعتبار التوصيات التي ترشحت عن الورشة، وستقوم اللجنة بدراستها وترتيبها وتبويبها وجدولتها ورفعها إلى مجلس النقابة وللجهات المعنية ومتابعة تنفيذ ما يمكن تنفيذه وبالسرعة الممكنة. 

يتواجد حاليا:
81
أنت الزائر رقم:
17914880