برعاية السياحة المهندسين توزع جوائز مشاريع التخرج


02-10-2017

رعى امين عام وزارة السياحة والاثار السيد عيسى قموه السبت مندوبا عن وزير السياحة والاثار السيدة لينا عناب حفل توزيع جوائز مشاريع التخرج المعمارية والذي اقيم في القلعة في عمان بحضور عضو مجلس النقابة رئيس مجلس شعبة هندسة العمارة المهندس بشار البيطار مندوبا عن نقيب المهندسين الاردنيين.

واكد قموه في كلمته على اهمية النشاط وانه يعد خطوة اولى على طريق تعاون الوزارة مع الجامعات الاردنية ونقابة المهندسين لتطوير وتحسين واقع القطاع السياحي في الاردن.

وأضاف قموه ان قطاع السياحة في الاردن يرتبط برفاه المواطن الاردني لما يحققه من فائدة للوطن والمواطن اذا تحققت اهداف الوزارة بجذب مزيد من السياح والزوار والاستثمارات الكمية والنوعية في هذا القطاع الهام .

مؤكدا ان الوزراة لديها رغبة شديدة في استمرار هذا التعاون المثمر مع النقابة والجامعات في مشروع جائزة الحفاظ على التراث احدى جوائز هذه المسابقات المعمارية.

من جانبه قال المهندس البيطار إن النقابة تحتفي اليوم بثلة من المهندسين المبدعين الذين قدموا الجديد والفريد من خلال مشاريع التخرج المعمارية التي قدموها في جامعاتهم، لنؤكد دائما أن المهندس الأردني، هو القائد الرائد في ميدانه، وهو السبّاق في كل مجال يخوضه.

مشيرا الى ان عدد المهندسن الاردنيين بلغ اكثر من 144 الف مهندس، وان هذا العدد يجب ان يعكس النوعية والجودة في العمل الهندسي والمعماري مؤكدا على جهود النقابة واجتهادها في دعم المهندس الاردني والمعماري الاردني في ظل تميز الاردن معماريا على مستوى العالم.

ودعا المهندس البيطار المهندسين الجدد الى الالتفاف حول نقابتهم والتفاعل مع انشطتها وتعزيز قدراتهم المهنية والهندسية من خلال دوراتها وفعالياتها العلمية المختلفة بالاضافة الى خدمة نقابتهم ووطنهم من خلال العمل التطوعي ضمن لجان النقابة المتنوعة.

بدورها اكدت الدكتورة ميساء الشوملي رئيس لجنة مشاريع التخرج ان اهمية هذه المسابقات هي انها تشكل مدخلا حقيقيا للمهندسين الشباب للعمل على ارض الواقع وان ما نعمله اليوم هو ارث لابنائنا كما ورثنا ذلك عن ابائنا واجدادنا.

واستعرضت الدكتورة الشوملي جهود اللجنة منذ تأسيسها والمسابقات المتخصصة التي تقيمها وطريقة العمل القائمة على الاستفادة من افضل الخبراء والاكاديميين والمختصين محليا وعربيا ودوليا.

   وتحدثت عن نشاطات الايام العلمية لهذا العام والتي اشتملت على جولة في محافظة مادبا بين مساجدها وكنائسها وزيارة جبل نيبو شارك بها 300 مشارك والتي جسدت وحدة الاردنيين الضاربة في جدور تاريخ الاردنواقامة امسية معمارية في ساحة كنيسة جبل نيبو بالاضافة الى محاضرات معمارية من متخصصين معماريين محليين وعالميين وندوات حوارية تهدف لارسال رسائل للمشاركين في كيفية تطوير مشاريعهم، تختتم بحفل توزيع الجوائز على الفائزين بها.

وقالت الدكتورة الشوملي ان مما ميز المسابقة لهذا العام اختلاط اللهجات العربية للمشاركين بما يحمل من دلالة على ان الاردن يوحد العرب، بالاضافة الى مشاركة طلاب من جامعة بيرزيت وجامعة النجاح في فلسطين المحتلة.

فيما اشارت الى اهمية المسابقات التي تطرحها اللجنة في كل عام في التخطيط والتصميم بالاضافة الى الحفاظ على التراث الاردني لتحقيق الوعي لدى المهندسين والمعماريين الجدد بهذا التراث، وان اختيار المكان ليس عبثا انما لرمزيه التاريخية والتراثية التي يزخر بامثالها بلدنا الاردن.

وقدمت المهندسة رولا خليفات الحفل واصفة جهود اللجنة المستمرة بالمارثون المثمر وتم خلال الحفل عرض مادة فلمية حول المشاريع التي تم تقديمها بالاضافة الى استعراض هذه المشاريع والاستماع الى ملاحظات لجنة التحكيم على هذه المشاريع.

وفاز في المركز الاول عن جائزة مشاريع التخرج كلا من ابراهيم محمد الهنداوي من جامعة العلوم التطبيقية الخاصة وباشراف الدكتورة ماجدة يخلف وفاز بالمركز الاول مكرر محمد وائل علان و محمد ياسين شقير من الجامعة الاردنية ومشرفهم الدكتور سليم دحابرة وفي المركز الثاني دينا خليل ارشيدات من جامعة العلوم والتكنولوجيا ومشرفتها المهندسة رانيا رواش، فيما حصل على الجائزة الثالثة ضحى سعد الدين من جامعة النجاح في فلسطين ومشرفيها الدكتور حسن القاضي والدكتور خالد قمحية.

وفاز في المركز الثاني عن مسابقة الحفاظ عن التراث سلام مطاوع محمد الحسبان من جامعة ال البيت ومشرفها الدكتور مهند طراد، حيث تم حجب المركز الاول.

وفاز في المركز الاول عن مسابقة التصميم والتخطيط كل من غيث مؤيد طاهرعوض   ومرح عمادابراهيم الخطيب واسيل عصام محمود حمدان   وعبدالله احسان فهد العلاف  وديمة فلاح شاكر أل يحيى من جامعة البترا ومشرفتهم الدكتورة فاطمة النمري مناصفة مع محمد هاني محمد النجداوي من جامعة العلوم التطبيقية الخاصة ومشرفه المهندس مازن النابلسي.

فيما فاز بالجائزة الثانية مصعب هاشم صالح وديان وايهم امجد محمد ابودلو و اعتماد علي احمد زيتون   وحنين ياسين عبدالوهاب احمد من جامعة اليرموك ومشرفهم الدكتور محمد ابو حسين مناصفة مع قدري محمد زاهر الامام من جامعة العلوم التطبيقية الخاصة ومشرفه المهندس مازن النابلسي.

واختتم الحفل بتوزيع الجوائز على مستحقيها وتكريم لجنة التحكيم والضيوف واقيم على هامش الحفل معرضا ضم المشاريع المشاركة وعددها 137 مشروعا من 13 جامعة اردنية بالاضافة الى جامعتي بيرزيت والنجاح من فلسطين. 

يتواجد حاليا:
66
أنت الزائر رقم:
18863521