"المهندسين" ترمم 31 منزلا وتطلق حملة فزعة اهل 20 الشهر الجاري


11-12-2017

 أكد نقيب المهندسين الاردنيين المهندس ماجد الطباع على أن حملة فزعة أهل  والتي من المقرر عقدها يوم الاربعاء الموافق 20 كانون اول لعام 2017، تعتبر حدثا متميزا يعكس دورا من أدوار المسؤولية الاجتماعية للنقابة تجاه المجتمع الاردني. 

واضاف المهندس الطباع خلال مؤتمر صحفي للاعلان عن فعاليات الحملة والتي ستطلق على اثير اذاعة حسنى اف ام على ترددها 93.4 ميغاهيرتز، أن نقابة المهندسين تستهدف بإطلاقها لتلك الحملة ترميم بيوت الأسر العفيفة. 

ودعا وسائل الاعلام المختلفة الى المساهمة في دعم الحملة وتسويقها للوصول الى شرائح اوسع من الاسر العفيفة سعيا من النقابة لخدمتها وتقديم المساعدة لها. 

وأشار إلى أن الشعب الاردني المعطاء هو الممول الرئيس لمثل تلك الحملات، مشيدا بالدور الذي يقدمه المواطنون في انجاح الحملة ودعمها. 

الى ذلك، قال عضو مجلس النقابة رئيس لجنة المسؤولية الاجتماعية في نقابة المهندسين، المهندس محمد الرفاعي، إن حملة فزعة أهل ساهمت في ادخال الفرحة والسرور الى العديد من أبناء المجتمع الاردني في العام الماضي ، مبينا أنها قامت بترميم 31 منزلا بتكلفة 125 الف دينار. 

ولفت المهندس الرفاعي الى جملة المبررات التي أوجدت حملة فزعة أهل ومنها سوء الوضع المعيشي والاقتصادي وقلة الجهات التي تقوم بتنفيذ مثل تلك الحملات اضافة الى قدرة النقابة على تبني مثل تلك الحملات وتخصصيتها في ذلك. 

وبين أن النقابة وبالتعاون مع الجهات ذات الاختصاص تقوم باختيار العائلات من خلال اجراء دراسات بحثية اجتماعية لكل عائلة يتم ترشيح اسمها من النقابة او احد فروعها كما يتم بحث اوضاعهم الاجتماعية من حيث عدد الافراد والدخل والوضع الصحي للمنزل. 

من جانبه، قال رئيس فرع النقابة في مادبا ورئيس اللجنة التحضيرية لحملة فزعة اهل المهندس أحمد الفلاحات، إن لجنة المسؤولية الاجتماعية تأسست ضمن نظام مقرون بإرادة ملكية، يهدف الى المشاركة في الدور المجتمعي ومساعدة الاسر الميسورة الحال على ايجاد منزل مناسب للعيش فيه. 

وأضاف المهندس الفلاحات أن اللجنة تسعى إلى تحصيل مبالغ أكبر لدعم الحملة من أجل توسيع أعداد المنازل التي سيتم ترميمها. 

ودعا الشركات والمصانع والمكاتب الهندسية الى التعاون مع النقابة والمساهمة ولو بجزء بسيط في ترميم البيوت سواء أكانت تلك المساعدات مالية او عينية او فنية او اشرافية او غيرها. 

من جانبه، قال أمين عام النقابة المهندس محمد أبو عفيفة، أن حملة فزعة أهل تعتبر نشاطا وطنيا ينسجم مع التحديات التي تواجه المواطن الأردني كالفقر والبطالة. 

وأشار المهندس أبو عفيفة ان جهود نقابة المهندسين في المسؤولية المجتمعية تتعدى هذه الحملة لتشمل مواضيع مختلفة، حيث تعتبر النقابة اولى مؤسسات المجتمع المدني التي لديها نظاما للمسؤولية الاجتماعية، لافتا إلى أن النقابة نفذت برامج لترميم قاعات دراسية في الجامعات الاردنية ودعمت البلديات واطلقت مبادرة مدرستي والتي تهدف الى توزيع الحقائب على الطلبة في المدارس. 

ودعا المهندس ابو عفيفة كافة الشركات والمقاولين ورجال الاعمال ووسائل الاعلام لمساندة حملة فزعة أهل ، مبينا أن ذلك الجهد لن يتوقف عند نقابة المهندسين وإنما سيشمل كافة الشركات والمؤسسات الوطنية.

يتواجد حاليا:
4
أنت الزائر رقم:
20820906